• أصدقاء التدوين

  • سأكون سعيدة بوضعك لبريدك الإلكتروني لتشاركني القراءة متى ما نُشرت التدوينة!

  • تدوينات قد تلهمك!

  • Follow مدونة حنان on WordPress.com
  • التصنيفات

  • الأرشيف

  • مرّ بمدونتي

    • 145٬829 صديق

حكاية شهر ..

Processed with VSCO with hb2 preset

آوه انتظرت هذا اليوم على مضض ، تناولتني مليون فكرة للحديث عنها أظنها فقط تعترض طريقي حين أريد النوم مبكرًا -في نظري على الأٌقل- ، أحاول استحضار إحداهن لكن ذاكرتي تأبى.

عمومًا أعتقد أنها تأتي بوقت الدراسة فقط .. آوه دراسة ، ماذا عن هذا الشهر وحكايته اممم ..

شهر يزيد يومين أو أٌقل روتيني تقريبًا يحكي عني .. يبدأ صباحي بـ

– آلو عمر .. اليوم الساعة 7

-طيب

على هذا السائق أن يحتمل صوتي في كل صباح وأنا شبه مستيقظة لأحدد له الوقت الذي علي أن أخرج فيه من المنزل..

أستيقظ لأجهز إفطاري .. أتناوله .. شعري أصففه بعشوائية يميل لأن يكون مرتب في الغالب ..وأرتدي ما يناسب ..  نعم فمثلًا في المبنى هذا سيكون التبريد مميت بينما في المبنى الآخر سيكون اعتياديًا .. أنتظر اتصال عمر-سائق الحافلة- ..

يأتيني اتصاله لأحمل حقيبتي أهرول في ذاك الدرج كي لا يغادر ويتركني .. الحافلة التي تنقلني تنقل غيري من الفتيات .. لكني أفضل الصمت فيها .. أجلس بجانب النافذة الصغيرة تلك ..أتأمل من خلالها – هوايتي المفضلة – التي تحمل خلفها مدينة كبيرة .. يبدأ الطريق بأنني أتأمل منظر الطيور في الغالب وأمنياتي في أنني لو كنت طيرًا وما إلى ذلك .. حقيقة يعني الطيور هي المفضلة عندي وربما أيضًا كونها بعيدة عنا وأنها تحاكي فضاء لا ينتهي .. من المسلي والله أنني أكون مع مجموعة لا أحبذها وكل ما يتطلب الأمر أن أفرد جناحيَ وأحلق .. آوه كالعادة استرسلت الحديث في أمر آخر .. الحمد لله أنني أكتب ولست بحاجة لأن أتحدث مع أحدهم في هذا .. أظنه سيقوم ويتركني..لأن يعني قليل من  البشر يعون الإنصات..

الجزء التالي من الطريق .. هو أنني أتأمل الذين يعبرون الطريق .. والذين شرعوا في فتح محلاتهم.. ومن ثم طلاب المدارس .. إني أتأمل تفاصيلهم بقدر ما أمكنني .. أحب أن أرى تعابيرهم .. أن أختار قصص لهم ..

أشاهد عيونهم .. أظن لكل منهم حكاية ولكل منهم أمنية ..الأمر بالضبط أنني أعتقد بأنّ لكل منا حكاية تُروى..

بما أن زحمة الطريق ستفرض علي الوقوف طويلأ في هذا المكان فإني أستغرقه بالتأمل قدر ما أمكنني .. حكم أنها هواية مُحببة ..

ماذا بعد؟ امم

آوه .. الآن وقت العلوق في الزحام .. ويا الله لو أنني أقود .. يا الله لو أنهم يبنون طرق أخرى .. ماذا لو أن هناك قطار لنقل طلاب وطالبات جامعتنا على الأٌقل ..

لو أنني في وزارة النقل .. لو أنني أفعل شيئًا مفيدًا  ..تتناولني كل هذه الأفكار يوميًا في نفس المكان … يدبو في مُخيلتي تمامًا وأنا أكتبه الكثير من المركبات جانبي وأمامي وخلفي.. الكثير يفكر ماذا لو وصل متأخر ؟ وماذا لو أنه وحيدًا في طريق..

تقريبًا يتبقى 5 دقائق من مطلَع هذه الأفكار لحين جامعتنا .. أخرج بطاقتي الجامعية التي عليهم رؤيتها كل صباح والتي في كل صباح أقول ماذا لو أن هناك جهاز أمرر عليه بطاقتي وأمشي عوضًا عن هذا أو ماذا سيحدث لو كنا نستطيع الدخول بدون الحاجة لاطلاعهم عليها ..  ما الذي سيفرق يعني.. الكثير من الأمور تحدث هنا دون أن أعرف لها أي أدنى حكمة والله ..

أذهب للقاعة التي ستكون فيها المحاضرة الأولى .. أتأمل الوجوه من جديد .. حتى أصل. فإذا وصلت على الوقت دخلت و إن كنت مبكرة نوعًا ما تناولت قهوة قبل أن أشرع بالدخول ..

أصافح صديقاتي ونبدأ بالمحاضرات في الغالب أنا لا أستطيع الصبر أكثر من محاضرة بدون قهوة لذلك حين تنهي الدكتورة ما تقوله أذهب لأشتري تلك القهوة والتي كعربون صداقة مني لصديقاتي لا بد وأن أسكب شيئًا منها على إحداهن إن لم يكن عليّ ..

أنهي هذا الدوام بوقت متأخر على الأغلب وأتصل بـ(عمر) ألف مرة لا أعلم لماذا

روتين ربما.. أو أنه قد يكون ملَ من الذهاب والإياب منذ أول النهار فيتأخر بالرد عليّ ..

أركب مرة أخرى في تلك الحافلة ونعود للهواية تلك .. الشوارع أٌقل ازدحمًا مما عليه في الصباح الباكر هذا الأمر يسعدني كي أستغرق وقتًا أقل للوصول إلى المنزل

أبقى أتأمل هذا المكان وحرارة الشمس أشعتها تصل إليّ  من هذا الزجاج .. آه جدة اليوم حارة .. أحب هذه الأرض أحب الانتماء إليها .. أحب أنني أشعر باختلاف الطقس بها .. وكيف إذا زارها بعض الهواء كانت لطيفة .. كيف تصبح حلوة أكثر حين تزيّن سماءها ببعض الغيوم .. كيف لموجها المتلاطم أن ينسيني ما  قد أحمّل همه.. آه أظن أنني أفكاري تنتهي هنا و أكون قد وصلت ..

أعود للبيت أرتب أموري ..  أنظر لكل الملاحظات التي دونتها على ورق ألصقته على جدار يعلو مكتبي أحاول جاهدة أن أنجز قدر ما أستطيع رغم أني أُهمل للأسف…لا أظن بأني أرى عائلتي كثيرًا.. أنا أكره هذا الشعور بالطبع.. لكني أحاول أن أسترق الوقت لأراهم .. أشعر بأنني بعيدة عنهم والله ..

امتلأ اليوم بكل شيء إلكتروني .. كل الواجبات تصلني عن طريق بريدي الإلكتروني.. وكل الملفات التي أحتاجها تأتي عن طريق شبكة التواصل الاجتماعية –face book– كل الأجوبة والاستفسارات التي أودها في مجموعة في برنامج تواصل أيضًا .. الموضوع ممل بالنسبة لي .. يبدو لي وكأنه لا يمكن العيش دونها وهذا الشعور حين يراودني مع أي شيء يُحبطني بصراحة ..

هذا الشهر بدأت بارتداء نظارة طبية ..تهديني منظرًا رسمي عكس ما يدل عليه وجهي.. كنت قد أحتاجها منذ فترة وحين اعتمدت موادي هذا الفصل الدراسي على أكثر من مادة تعتمد على جهازي المحمول .. والذي أكون عليه لساعات طويلة مُرهقة نوعًا ما والحمد لله .. أخبرني الطبيب بأن عليّ ارتدائها هذه المرة…

لا أشعر بالوقت إلا لساعة متأخرة وأعود للنوم لأستطيع الاستيقاظ في اليوم التالي دون أن أشعر بالنعاس وأحاول أن أوهم عقلي الباطن بأن عشرة دقائق إضافية للنوم لن تفي بالغرض ..

افتقدت كثيرًا لأن أكتب .. أو لأن أقرأ كتابًا دون أن أحدد وقت معين .. لا أود أن أشعر بالفراغ لوقت طويل .. بالطبع لا .. ولكن يبدو لي بأنني بحاجة ماسة كي أنظم وقتي بطريقة أخرى ..

-تمّت-

المقالة السابقة
المقالة التالية
أضف تعليق

4 تعليقات

  1. hayaalsh

     /  أكتوبر 13, 2013

    وطلعتي كاتبة يا حنان!
    أعجبني مقطع البداية لما تكوني في الباص، وتحديدًا هذه الجملة “أحب أن أرى تعابيرهم .. أن أختار قصصا لهم ..”
    أعجبني تفكيرك المستمر بتطوير المكان إلي حولك بدل التذمر من سوء الوضع! للأسف ما قد فكرت بهذه الطريقة!

    رد
  2. غدير

     /  أكتوبر 13, 2013

    صراحه بدون مبالغة ماكان ودي تخلصين
    استمتعت بكل حرف خطيتيه بدون مجاملة
    جمااااال اسسسستمري ♡♡ ♡♡

    رد
  3. Areej Ali

     /  أكتوبر 21, 2013

    وكأنكِ تكلّمتي نيابةً عني !
    كل حرف أصدق من الذي قبله شعورًا ووصفًا ..
    دايم اكتبي حنان ♡

    رد
  4. fatimah Hussain

     /  مايو 11, 2018

    لك مستقبل كبير بإذن الله في الكتابة 💕💕

    رد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: