• أصدقاء التدوين

  • سأكون سعيدة بوضعك لبريدك الإلكتروني لتشاركني القراءة متى ما نُشرت التدوينة!

  • تدوينات قد تلهمك!

  • Follow مدونة حنان on WordPress.com
  • التصنيفات

  • الأرشيف

  • مرّ بمدونتي

    • 145٬826 صديق

وجهة نظر

static1.squarespace.com.jpg

حوارات مختلفة ونقاشات في كل مكان، و آراء، آراء، الكثير من الآراء.

قد نجد الكثير ممن لا يستطيع ترك أي نقاش يهمه، أو يستفزه وجهة نظر الآخر ويراها غير منطقية. ولكن هل فعلًا كل مايقابلنا ولا يعكس وجهات نظرنا هو غير منطقي؟

إنه من الصعب علينا تقبل الكثير من الوجهات، و قد نقف أحيانًا مصدومين/ مبهورين من آراء لم تخطر على بالنا أبدًا، ومن زوايا تنظر للموضوع كانت مغيبة عن أذهاننا، سواءً نالت إعجابنا أو نفورنا .

.

بالنسبة لي فبعد فترة معينة من  عمري، اقتنعت بأنّ كل شيء نسبي، قد لا يكون رأي من أمامي مقنع لكنني مقتنعة بأنّه راضٍ بما يقوله، وهذا لأنني أضع الكثير في الحسبان، الكثير هذا يجعلني أكثر تفهمًا، مهما اختلفنا، أحاول دائمًا وضع الأسباب بقدر الإمكان، بقدر كافِ يجعلني أستوعب بأنّ لكل مننا وجهة نظر قد لا نتفق لكنني أعرف بأنّ لكل منا عوامل معينة أثرت فيه لتجعله مؤمن بها.

.

شخصيًا مثلًا أقبّح فكرة أن يلام والديّ أي شخص أساء التصرف، وكأن التربية هي العامل الوحيد والمؤثر والفعّال اليوم. بينما يتم تجاهل البيئة/المحيط/التجارب الشخصية/شخصية الفرد/اهتماماته وتأثيرها عليه/ والكثير الكثير من وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي التي يتعرّض لها.

.

مهما كان التربية والبيت نحن نعرف دائمًا أنّ هناك عوامل نستطيع التحكم فيها وعوامل خارج السيطرة، كأنّ أقنع طفلًا ما بأهمية الأكل الصحي و يتناوله بشكل طبيعي، لكنه في مرات أخرى قد يتناول أطعمة أخرى من باب الفضول و التجربة في أي زيارة لصديق مثلًا.

كما أنّ مهما بلغ حرص الأهل على ابنهم، فمع تكون شخصية الفرد هناك أمور كثيرة في حال كان دائمًا الرفض هو الردّ، من الممكن أن يتحول سلوك الابن للأسوأ، أو أن تصبح شخصيته ضعيفة وهذا أيضًا سيء، لذلك يظل مهما قام به الوالدين هو محاولة زرع قناعات معينة، فتح باب النقاش دائم والتوعية، وغيره هو أمور لا بد منها في حياة طبيعية نعيشها.

.

كيف نرى الحياة؟

تطلعاتنا مختلفة، واهتماماتنا كذلك، طموحاتنا لا تتساوى و كل ماخلف هذا كان جزء وسبب له. لكننا ورغم ذلك، رغم اختلاف خلفياتنا التعليمية، و شؤوننا الخاصة، والظروف التي مررنا بها، و الأشخاص الذين صادفونا في رحلتنا، وردة فعلنا تجاه كل هذا، مازلنا نصادف الكثير ممن يرفض فكرة أنا و أنت نختلف في الرأي، لا بأس بذلك.

Point%20of%20View.jpg

أحد خطاباتي في التوستماسترز كانت عن هذا الموضوع، كنت مستمتعة جدًا بالحديث عن موضوع نقع فيه يوميًا، وهو أننا لم نرى زاوية الموضوع من الطرف الآخر، هل قد جربت أن تعلق وسط طرفين كلًا منهما يتحدث بنفس وجهة الرأي؟ ويران أنهما متعارضان؟

في كثير من الأحيان لأنك المستمع تفهم الآخرين، وفيه كثير من الأحيان تندفع بالحديث فترى أنك بدأت بالخلط، الاستماع واحد من أهم الأمور لإدراك مايقوله الآخر جيدًا، ومتى ماكان الشخص مستمعًا جيدًا سيوفر على نفسه عناء نقاش طويل.

Do-Everything.jpg

وفي أحيان أخرى علينا الحديث حتى نفهم بعضها، في أحد ورش العمل التي حضرتها، ذُكرت قصة أختان نشأ بينهما جدال نحو من الأحق بالبرتقالة المتبقية، فأخذتها الأم منهما كعقاب وتناولتها، وبعد أن هدأ الموضوع اكتشفوا أن أحدهما تريد اللبّ والأخرى تريد القشر، ولو كان هناك مجال للحديث لنال كلًا منهما مطلبه بسهولة.

قد يكره بعضنا جلسات الحديث المطّول والنقاشات الكثيرة، لكنها مهمة جدًا لو كانت تهمنا العلاقة، متى ماكانت صريحة وواضحة وبشأن أي شيء، ومادام هناك قبل كل شيء “استماع للآخر”. فستُحل من هنا الكثير من الخلافات، بالطبع إذا ما وجدت النية لإيجاد حل لها.

.

IMG_2187.jpg

من كتاب منطق ابن خلدون لعلي الوردي

أحيانًا وليس بعيدًا عن محيطنا ففي المنزل نفسه، قد تجد تعارض كبير بين أب وابنه تجاه موضوع بسيط جدًا، وقد لا يتفهم الابن اختلاف وجهة نظر والده لأنه مقتنع تمامًا بما هو عليه، بينما يصدم الأب من ابنه لأنه يتوقع بأنه سيكون مثله.

أمور مثل هذه لو تمعنت النظر فيها لما أثار استعجابك شيء، أنت تتحدث عن فرق جيل و ظروف مختلفة تمامًا، تجعلك تتقبل أمور ليست مقبولة بنظره، كما ستجعل ابنك يقوم بالمثل معك، رغم أنك ستظن أنك ستكون متقبل لأي شيء لأنك واجهت هذا الأمر، لكن دائمًا هناك حدود لما يمكن أن يستوعبه الشخص، وهذا لا يعني أنك لا تستطيع أن تكون مرن قدر الإمكان، لكن استغرابك وعدم تقبلك لفكرة في بادئ الأمر هو شيء طبيعي جدًا، و تستطيع في مجتمعنا أن ترى أمثلة واسعة جدًا على كل أمر حُرّم بدون نص، ومن ثمّ أصبح أمر طبيعي يزاوله الجميع، كالتعليم للبنات. أو شيء يوجد في كل منزل/ سيارة كالكثير من الأجهزة.

From-another-point-of-view-640x888point-of-view

لكن من المهم جدًا أن تستطيع استيعاب رفض الآخر لوجهة نظرك خصوصًا إن كان في أمر يخصك، مع الوالدين مثلًا، حتى تستطيع إيجاد المدخل المناسب للحديث معهم. هناك مبادئ لكل شخص، لا يستطيع تجاوزها، وهناك قناعات تتكون مع التجارب و العمر، كل هذه تجعل للشخص آراء معينة، لذلك من الطبيعي أن نختلف. من الطبيعي جدًا.

.

أخيرًا، نحن دائمًا مستفيدون، فإن اتفق الآخر معانا في مسألة  تخصنا فالوضع سيكون أسهل، و إن اختلفنا مع شخص حول موضوع ما، فمن الجميل أن نعرف كيف يفكر الآخرون، نحن نعيش متأثرين بالكثير مما لا يمكن حصره، وفي بيئات مختلفة و بأشخاص مختلفون، وكل هذا مؤثر، الاطلّاع على العالم من أبسط نافذة وسائل التواصل، قد يريك العجب في البداية، و بعد ذلك سوف تشعر بالاعتياد على وجهات نظر مختلفة للحد الذي قد يجعل الآخرون لا يستطيعون استيعاب لماذا أنت تتفهم أمر لا يمت لنا بأي صلة لا دين ولا مبدأ ولا غيره، والتفهم دائمًا لا يعني القبول، وإنما يعني المعرفة لماذا هذا الشخص يؤمن بشدة بأمرٍ ما. لذلك لا بأس أن تكونوا متفهمين.

 

 

أضف تعليق

2 تعليقان

  1. تدوينتك بطلة بفضل الله وكرمه علي أني قطعت شوطاً كبير في هذا الموضوع وتعلمت معنى التقبل والتفهم وعدم فرض ما أصدقه على الآخر تعلمت أن أقول رأي للمصلحة لا للتنفيذ الجبري وغيرها من مهارات في هذا الموضوع

    رد
    • جميل جدًا بشاير!

      الموضوع يحتاج للكثير من التعوّد وتنبيه الذات دائمًا بأننا لا نعرف أسباب الشخص الآخر، ولكن علينا أن نتفهمها.

      رد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: