العيش بلا سقف

IMG_2841.jpg

لأنني فعلًا من محبين الأماكن المفتوحة دائمًا، الهواء حقيقي، الشجر، وحتى الطيور في السماء، الغيوم، لون الشمس أو ظلمة الليل ليتلألأ القمر. أحيانًا، حتى أضواء المدينة في وقتٍ متأخر تحمل شعور أيضًا. فقد يكون العيش بدون سقف نوعٍ من المغامرة الحُلوة إن كان اختياريًا متى ما أردت.

.

كنت أحورّ الموضوع للعيش بلا سقفٍ حقيقي، رغم أنّ ماخطر على بالي هو العيش بلا سقف توقعات. هل يمكننا العيش بدون توقعات فعلًا؟

.

(المزيد…)

في معنى: أن نعيش

IMG_2422.jpg

تدوينة قصيرة، أقرب ما تكون لفكرة بسيطة أشاركها هنا، كجزء أيضًا من حديث النفس.

نمرّ بتجارب كثير و نصادف أمور قد لا نتوقعها، ومهما بدأت نتائجها رائعة فيما بعد ومهما أصبحنا ممتنين لما نحن عليه، فإنه يصعب علينا كثيرًا وقتها أن نعتبرّ أن ما يحدث معنا في ذلك الوضع هو أمر جيد. ورغم اتساع التجارب واختلافها.

(المزيد…)

لماذا نكذب على أنفسنا ؟

p.txt.jpg
.
.
مرحبا يا أصحاب…
هل أرّقكم التساؤل يومًا ما؟ هل بقيتم تفكرون باستمرار بطرق مختلفة ومتشابهة لا تنتهي؟
هنا في هذه التدوينة : حديث يتضمن تساؤل .. أو قد يكون مجرّد حديث نفس.
.
.
.
نحن اليوم نعيش في عالم تنافسي للغاية ، كما ترى أو فوق ما تتصور ، لا يسعنا التوقف عن فعل شيء أو كل شيء و كأنّ هناك شخص ما يلاحقنا باستمرار بنهم ، يأكل هذا التنافس المستتب من أرواحنا كثيرًا سواءً لاحظنا ذلك أم لم نلحظ .
.
.
نعيش كثيرًا لننسى اللحظة ، إما لأننا نستغرق في فعل الكثير أو لأننا نسعى لتوثيق الكثير، ظنًا منّا بأننا يومًا ما جراء عملنا اللامتوقف اليوم سوف نرى النور وسوف نعمل بكمية أقل و بهدوء أكثر و بحياة أكثر بطئًا ، و كل هذا وهم.

(المزيد…)

عمر جديد

hbd

يمر الوقت بمنحنى غير تقليدي للعادة وإن تشابهت الأنشطة الأساسية فالتجارب و الأمور التي نمر بها مختلفة و الدروس العائدة بها لنا متغيرة الألم و إن كانت ثابتة الفائدة دائمًا.

قد تتغير القناعات مع الأيام و تنشأ مبادئ جديدة لم تكن ، و تُمنح أرواحنا ألوان مختلفة مما جابهناه فيما مضى ، ولكن هناك أيضًا أشياء تلتصق بنا و تبقى.

٢ ديسمبر و سنة جديدة .

.

مع الكثير من التجارب و التغييرات التي كانت .

أشعر بأنني متصالحة اليوم أكثر مما قبل مع مسألة العمر ، و فكرة تصالحي مع ذاتي تكفيني جدًا ، و لنأمل الحفاظ عليها.

موقنة تمامًا بأنّ الشخص هو من يصنع لحظاته بنفسه ، و هو من يتحكم بردة فعله تجاه أي موقف ، بالتالي فإن الشعور اللحظي بيدي تمامًا ، و إن كنت لست شديدة التحكم به.

(المزيد…)

قهوة على عجل.

1
مرحبا.
أتعرف تلك الأيام التي لا تشعر بإنك تلتقط فيها أنفاسك إلى حين يحل موعد النوم؟
تركض خلف الكثير من الأعمال و الواجبات بلا توقف أو أي شعور سوى أنّ عليك فعل ماعليك فعله خلال مدة محددة و لا يمكنك التأجيل فعلًا لأن الوقت في كل مرة هو غدًا!
أن تُشرب القهوة على عجل و تؤكل الوجبة بلا طعم و تؤدى الأمور بمحاولات شتى للوزن بين الوقت و الجودة فيما تُقدمه .

(المزيد…)

بين الإلهام و الدهشة

CeuV-oWWIAACt5A.jpg

إننا في أحايين كثيرة نسعى بلا ملل للبحث عمّا يلهمنا ،  و عندما لا نجد شيئًا نرتبك قلقًا من أن نعيش حياةً خالية من هذه الشعور المكلّف.

إن الإلهام مهم في إيجاد القطعة المفقودة و إنارة تلك الفكرة في المنطقة المظلمة من كتلة الأفكار في عقلك بطريقة مناسبة عوضًا عن أمرِ تقليدي مكرر ،  تلك الأمور الناتجة من الإلهام تكون مبدعة على الغالب ، خلّاقة جدًا و مثيرة فعلًا للاهتمام ، مع إنه و ببساطة من الممكن أن ما يلهمك لا يحدث أي تأثير عند طرف آخر.

.

(المزيد…)

آولالاا هنا الصيف

large

مرحبا..

تدوينة متأخرة نوعًا ما ، في محاولة لاستعداد توازني والعودة للشعور بالحياة من جديد خارج نطاق الاختبارات وزحمة الضغوط.

 .

طال انتظار اليوم الأخير من هذه السنة ، وبعد تعب طويل وسرقة الوقت من راحتنا وكتبنا ونومنا وحتى تواصلنا الاجتماعي ، أتى..

 .

كان يوم لطيف خفيف على القلب حتى والحمد لله ، أنهيت اختباري بطبق مكرونة tortellini الألذ على الإطلاق.

(المزيد…)

هذا الأمر سيمضي..

work
أعتقد إني انتظرت هذا اليوم كثيرًا.
 .
اليوم كان بداية أول اختبار نهائي مع آخر مشروع اتمّ فيه مناقشتي لهذا الترم ولله الحمد .
  .
شعور بداية الأسبوع/ الشهر و أنا أكتب لكل يوم المطلوب تسليمه/اختباره بالإضافة لإجتماعات أعضاء مجموعة كل مادة ، يسبب لي إرهاق شديد ، أحتاج أيضًا لتوقيت منبه هاتفي النقّال أيضًا و أدوّن كل هذا في مفكرة يومية .

(المزيد…)

هل نحن نعيش؟ أم نتنفس فقط!

2014

مرحبا اصدقائي مجددا

هذه التدوينة الثانية لديسمبر ، الأخيرة لهذا العام..

حسنا لست من الذين تشعرون بالحماسة لعام جديد أو يهنئون به أو من هذا القبيل لكن من المحبب لي جدَا ان احدد في بداية كل سنة/شهر / أسبوع/يوم.

 .

ماهي خطتي بشكل عام ؟

(المزيد…)

علّه اليوم الأخير

large

أهلًا ديسمبر .. خط نهاية السباق..

الشهر الأخير من السنة والفاصل ، المزدحم دومًا بإنهاء خطط العام أو خطط نهاية الفصل الدراسي ، حسنًا ديسمبر شهري لكنه فعلًا ملئ جدًا بما يجعلني منشغلة أكثر بما علي فعله وإنجازه قبل الموعد المحدد.

(المزيد…)

  • لخدمات الكتابة

    askfmm

  • قناة تيلقرام

    askfmm
  • للمشاركة في التدوين

    askfmm

  • للتواصل

  • سأكون سعيدة بوضعك لبريدك الإلكتروني لتشاركني القراءة متى ما نُشرت التدوينة!

  • Follow on WordPress.com
  • التصنيفات

  • الأرشيف

  • تدوينات قد تلهمك!

  • مرّ بمدونتي

    • 105,867 صديق