أسلوب حياة مختلف || Minimalism

IMG_7825

مساء/ صباح النور أينما كنتمcoffee-bath-smiley

.

منذ فترة ليست بالقصيرة بدأت بتغييرات كبيرة على صعيد شخصي في حياتي، و كلما رأيت النتائج فعّالة كلما قررت اعتماد منهجية التغيير بنسب بسيطة وشكل مستمر لأستطيع الثبات بدون الشعور بفتور/ملل.

.

من أهم الأمور التي قررت التغيير فيها منذ قرابة أربع إلى خمس سنوات هي كيفية العيش في مكان منظم بوجود أمور فقط أحتاجها، الموضوع ليس بذلك السهولة بالطبع، خصوصًا في البداية. التخلص من الأمور التي فوق حاجتك و مهما بدت لك ثمينة لتعلقها بأمور تعنيك هو الخطوة الأولى -والأصعب- بالنسبة لي. بدأت بالملابس و أدواتي المكتبية، ثم اتخذتها منهجية للفرز بعد كل 3 أشهر تقريبًا أي بمعدل 4 مرات في السنة. عدا ذلك فإنني لا أقدم على الشراء إلا بعد تفكير طويل و لا توجد لديّ أي مشكلة في أن أستغرق سنة جراء تفكيري في شراء أمر قد يأخذ من ميزانيتي الكثير مثل بعض الأجهزة في مقابل أن أشتري الشيء المناسب الذي سأستطيع الاستفادة منه دون الحاجة لتغييره في فترة قصيرة بأمر مماثل/ أفضل.

.

مالذي ساعدني على المضي في هذا الأمر؟

  •  الاعتماد الذاتي على شراء حاجياتي الخاصة، أمر كهذا يجعلني أفكر مليًا في كل شيء و هل ما كنت فعلًا أحتاجه أم أنه شعور “الرغبة” في الشراء فحسب.

.

  • البحث مطولًا عن أي منتج أحتاج إليه، مراجعات المنتجات بشتى أنواعها تملأ الانترنت، مدونات، صفحات شخصية و في نفس مواقع الشراء تجد الكثير من التقييمات التي تعكس المنتج.

.

  • البديل، كل أمر أستطيع صنع بديله في المنزل أو الوصول لنتيجته بشيء آخر فلا حاجة لي به كالـBath bombs التي كانت نتيجة شهر فبراير.

.

  • النتيجة التي رأيتها بعد تخلصي من الكثير، التخلص من كل فائض لا فائدة له، الترتيب و المساحات المنظمة تمنحني شعور منعش ومتى ما وقعت في مصيدة الامتحانات وبدأت الكتب بالتكدس على المكتب قمت من جديد بتوظيب الغرفة بشكل كامل لأستطيع التركيز بشكل أفضل و التخلص من شعور الفوضى و إن كان مكانها مناسب لاستذكاريstudy.

.

لماذا بدأت بالحديث عن كل هذا؟ منذ سنة تقريبًا اكتشفت نظام الـMinimalism و هو نظام معيشي لجعل الغرف متسعة أكثر للمزيد من كل شيء بالتخلص من كل الفوضى التي تحتويها. Joshua Millburn و Ryan Nicodemus  رجلان وصلا لعمر الثلاثين بإنجازات مذهلة حققت لهم أمور الأغلب يسعى للحصول عليها من بيوت كبيرة وسيارات فارهة، و وقتها فقط اكتشفوا أنّ كل هذا لم حقق رضاهم الذاتيcry.

.

خلال هذه المرحلة من حياتهم أدركوا أنّ ساعات العمل الكثيرة -بحسب مايرون- كانت جالبة أكثر للقلق و الضغط النفسي و أمور أخرى وجدوا نفسهم في غنى عنها، وبعدها قرروا التوقف لفترة و العمل على تجربة العيش هذه.

.

بدأت رحلتهم الجديدة من هنا و كان القرار مساعدة كل من يوّد العيش على هذه الطريقة من خلال أمور كثيرة، انطلاقًا من فكرة إلقاء خطابات في أماكن كبيرة مثل جامعة هارفرد أو لمؤتمرات مثل Tedx و بشكل عام استمروا على هذا النمط و لهم في ذلك كتب و برامج ووثائقيات أيضًا.

.

هنا خطابات أخرى قد تلهمك 123

.

في حال هممت بالتفكير في البدء بتنظيم أمورك بهذه الطريقة، هنا بعض المقالات التي قد تفي، حاولت أن تكون في مجالات مختلفة أيضًا -انقر على الصورة للانتقال للمقال-:

.

32-Tips-1.jpg

 

k-7non18-wordpress-com-jbg

m-7non18-wordpress-jbg

m1-7non18-wordpress-com-jbg

 

minimalism-kids-7non18-wordpress

 

furniture.8non18.wordpress.com.jbg.jpg

.

.

وقبل أن يأخذكم الحماس أو تشعروا بالإحباط تذكروا أنه لا يوجد نظام معين واحد للمشي عليه، و لا يعني هذا النظام بأنّ عليكم البدء بحياة جديدة في منزل جديدة و أثاث آخر، هنا تستطيعون معرفة خطأ فهم البعض لهذا النظام المعيشي.

هذا الحديث من سنة تقريبًا، و بـشهر فبراير قرأت كتاب فن البساطة والذي رغم رأيي فيه -بتشتت الكاتبة- عن الهدف الرئيسي إلا إنه قادني لفكرة كتابة هذه التدوينةwow.

.

الكاتبة فرنسية و بعد عيشها في اليابان لمدة طويلة قررت كتابة هذا الكتاب بعد ما تبنت نمط معيشتهم و أحبت الوضع -كما تقول- هناك.

السعي وراء البساطة هو النهج الأقوم لحياة مريحة و ضمير صاف.

.

تحدثت في البداية عن المبالغة في المادية في طريقة العيش بشكل عالمي اليوم، ثم تعمقت نوعًا ما في تفاصيل كيفية العيش بطريقة منظمة و قطع قليلة في سبيل الراحة النفسية قبل كل شيء. و أعني بالتفاصيل أي في حال كنت مهتم لبدء نظام أساسي مثل هذا في منزلك فالكتاب يحتوي على نصائح رائعة لكيفية التنظيم بدون الحاجة لأمور كثيرة بشكل رائع، كما أنها في بعض الفصول تحدثت عن سبل العناية المنزلية/ الشخصية بشكل موسع نوعًا ما و بمنتجات طبيعية نوعًا ما في سبيل التخفف بأكبر قدر ممكن من المنتجات المتراكمة، كما أنها ركزت كثيرًا على أهمية الجودة لا الكمية في شراء الحاجيات وهو غالبًا ما يهم أي شخص يتبنى نظام الـMinimalism.

.

قليل من الناس من يدرك قيمة المال وينظرون إليه النظرة التي يستحقها.

.

حسنًا هنا النقطة التي أوّد الوصول إليها. لماذا معدلات الاستهلاك و الشراء مرتفعة بشكل مهوّل؟ و كيفما كان مرتبك/مصروفك فشراء حاجيات تريدها أو لا تحتاجها ليس بالأمر الصعب؟ سأتحدث عن الموضوع حسب بحثي و رأيي الشخصيrose

.

  • الشعور بالأمن/السعادة عند امتلاك حاجيات أكثر، و من باب “يمكن أحتاجه“/ “احتياط“، كما أنّ تعليق شعور السعادة الذي يربطه البعض بشراء أمور معينة ينمو حتى أصبحت فكرة التسوق بحد ذاتها مرّوج لها بأنها سبب للسعادة، رغم أنها تعّد مسكن مؤقت لما يمر به الشخص من حالة إحباط و متى ما استيقظ منه بدأت عليه الغرابة مما قد امتلكه وقد لا يناسبه.

.

  • التأثر بالإعلانات، تأثير ذلك قوي جدًا و إن لم يكن بالسبل التقليدية التي كانت فوسائل التواصل الاجتماعي و على رأسها Snapchat أصبح بوابة لـنشر كل شيء، ليصبح الموضوع عائد أكبر على من يتحدث للمنتجات و فائض أكثر على من يتابع. حتى في الحوارات العادية تجد الكثير حين يتحدث عن منتج اقتناه فلأنه سمع عنه من شخص ما.

.

adv.jbg.jpg

 

.

  • تعويض بعض النقص في أمور أخرى، كالثقة على سبيل المثال من خلال إظهار أنّ الشخص يمتلك الكثير ليريه من المال و المقتنيات.

.

  • العالم التنافسي الممتلئ بالمقارنة في سبيل إعجاب الآخرين بعض الأحيان، و محبة الظهور بكل ما تكون عليه الصيحة في أي وقت، تجعل من المتابعين لأشخاص يمتلكون الكثير يقارنون أنفسهم حبًا في الوصول لما يرونه. كما أنّ البعض يراها فرصة لإظهار مكانته المجتمعية/ المادية وغيرها.

.

consumer-7non18-wordpress-com-jb

 

.

كما أنه في بعض المواسم كالتخفيضات/قبل شهر رمضان وفي العيد، يقوم البعض بشراء كميات مهولة من الأطعمة والملابس والزينة بدون الحاجة لكل هذا.

.

الفيلسوف أبيقور له الكثير في هذا الموضوع:

من بين جميع الأشياء التي تمنحها الحكمة لتساعد المرء على عيش حياة كاملة مليئة بالسعادة، يعتبر امتلاك الأصدقاء هو أعظمها على الإطلاق.

.

تفكير أبيقور هو أن الثروة لا تعني أنها ستسبب البؤس لأحد بحد ذاتها، ولكن وجودها بدون ظل أمور أخرى أساسية في نظره كالأصدقاء و الحرية و حياة منظمة يعني فقدان السعادة. بينما امتلاكها بدون وجود الثروة لا يعني التعاسة أبدًا!

.

يرى على وجه العموم أن السعادة مستقلة نسبيًا عن الأمور المادية باستثناء بعض الوسائل اللازمة للعيش كمكان ملائم و بعض الملابس ونحوها.

لا شيء سيرضي الإنسان الذي لا يقنع بالقليلflower.

.

أبيقور يقول فهمنا لأمور تركز على الترف -ليست من احتياجاتنا- لا نلام فيه وحدنا، بل يلام فيه محيطنا أيضًا حيث له التأثير علينا كما المشاريع التجارية.

قد تكون السعادة صعبة التحقق، و لكن العقبات ليست مالية على نحو أساسي.

.

أخيرًا، كل المصادر التي تركتها لتساعدكم أكثر لا في التنظيم فحسب بل في التخفف من الأمور التي تملأ المكان بلا فائدة و تأخذ مساحة فحسب كبعض الزينة التي تجمّع الأتربة بدون فائدة. قد يعجبكم نظام العيش على طريقة معينة و لكن لا تتركوا شعور الإحباط يتمكن منكم إذا ماكانت ممتلكاتكم مثل الملابس على سبيل المثال أكثر مما رأيتم، نمط المعيشة المختلف بينكم وبين آخرون من ثقافات مختلفة ينطوي عليه اختلاف في أمور أخرى. المهم هو أن تحاولوا التقليل من الفوضى بقدر المستطاع. يمكنكم إعطاء مالديكم من مقتنيات بحالة جيدة لجمعيات خيرية، و إن كان البعض منه لم يستخدم بعد قد تستطيعون تقديمه كهدية أيضًا، لا تتركوا كل شيء يتراكم فقط لأنّ كل شيء يعني لك شعور معين، فوجود هذه الأشياء فوق بعضها سيصيبكم بشعور سيء ينسيك غيره من المشاعر الجيدة. حافظوا على مزاجكم و تنظيم المكان الذي تعيشون فيه، فأنتم وحدكم من يتأثر بكل مايحتويه محيطكم، حتى في طريقة التنظيف كل ماكان المكان أقل كل ما أصبح التحكم فيه أسهل.

.

دمتم بحّبّrose

المقالة السابقة
أضف تعليق

12 تعليق

  1. اهلا حنان
    أنا شخصيا ً مهتمه بالتنظيم المنزلي و تقليل الممتلكات .
    لكن للأسف لم أصل يوما ً للمعادلة الصحيحه لخلق نظام منزلي نظيف و مريح . لستُ من محاربي الفوضى لأنها نتيجة طبيعيه لأي حياة . لكن الإبتلاء هو في الكسل و تأجيل التنظيف و آحيانا الشراهه (الغير مبرره ) في امتلاك بعض المنتجات كأطقم السفره و غيرها .

    موضوعك ملهم و محفز لبذل المزيد في مجال التنظيم و تبسيط الحياة .
    شكرا لك

    رد
    • أهلًا بك.

      الفوضى المقصودة هنا، هو وجود الكثير من المستلزمات الغير مستخدمة، ولا تضفي للمكان شيء. كعلبة لها سنين موجودة بدون أي استخدام فعلي لكن لمجرد أنها أتت بها صديقة ما.

      أوافق باقي كلامك، و سعيدة بقراءتك جوهرة.

      رد
  2. مقال راائع، طريقة تفكيرك تشبه تفكيري كثيرًا، وهذا الاسلوب اللي انتهجته مؤخرًا بدافع شخصي، لكن طريقتك في طرح الفكرة وتنوع المصادر والاشارة إلى مقالات أخرى جعلت المقال ثري بالمعلومات القيمة، شكرًا لك حنان

    رد
    • من لطفك بشرى.

      ممتنة لحديثك عمومًا، و أتمنى أن يكون قيّم فعلًا💓

      رد
  3. amjad

     /  أبريل 9, 2017

    جذبني العنوان (مسوية عرض عن فن المنيمال من فترة 😛 ) و طلع الموضوع أجمل و أجمل ، و صدق أحب أعيش في جو زي كذا ..

    رد
  4. حبيت طريقة الكتابة وجذب الانتباه والتعمق بالقراءة والاستمرار الى نهاية الموضوع ,والمكان المنظم والمرتب يجلب الراحه النفسية للبشر اشكرك على هذا الموضوع جدا

    رد
  5. Naif

     /  مايو 12, 2017

    لمن كنت أسكن في الجامعة كنت أستخدم نفس الأسلوب في الحياة على طريقة “مجبر أخاك لا بطل” باعتبار مساحة الغرفة المشتركة والدل المالي المنخفض .. كنت تقريباً كل سنة أنتقل من غرفتي لغرفة جديدة فكنت أتخلص من كل الأشياء غير المفيدة لدرجة أني تخلصت من أشياء احتجت إليها لاحقًا..

    توجد في الهندسة أمر نسميه “تكلفة التخزين”.. في المستودعات يمكن حساب التكلفة بسهولة أما في البيوت قد لا تضهر لنا تكلفة تكديس الأشياء.. ضيق المساحات .. الاظطرار لبناء مخزن للمنزل ودواليب وأرفف كلها تكاليف لا نحسب حسابها وربما كان الأفضل أن نتخلص من الأشياء بشكل دوري ولو اظطررنا إلى إعادة شراء “البعض القليل جدًا” مما تخلصنا منه

    رد
    • صحيح كلامك. و مفهوم التخلص من الهدر في الوقت و المال و الجهد جزء لا يتجزأ من مفاهيم الهندسة للوصول لحل أكثر فعالية على مستوى مصانع و منظمات، أعتقد العمل على مثل هذه المفاهيم على مستويات أقل حجمًا كالمنازل أسهل بكثير!

      رد
  6. بارك الله فيك اختي حنان على جهدك .كنت اعيش هكذا بدون ما اعرف شيء عن المينيماليزم لكن كانت تنقصني بعض التيبس.كان الناس ينعتوني بالقديمة والمتخلفة و و و و.لكن لم اعر اهتماما لذلك فأنا يريحني كثيرا ما ذا افعل اعيش بالقليل و البيت منظم جدا و ابيض مريييييح و نظيف و ملابس قليلة جدا جدا و كتب مفيدة و قليلة ايضا.لكن ليتني تعرفت على المينيماليزم من قبل لكي اتبنى كل فوائده …شكرا شكرا جزيلا يا اختي حنان اكنتي رائعة في شرحك😃

    رد
  7. هذي مو أول ولا آخر مرة أقرأ فيها تدوينتك هذي , طرحك مميز ما شاء الله ومبدأ المينيمالزم يستهويني من فترة وفعلا تحسين بالراحة والانشراح لما يكون قدامك مساحة فاضية ونظيفة
    حبيت طرحك للأسباب الي تدفع الواحد للشراء
    بارك الله فيك

    رد
  8. تدوينة جميلة بالنسبة لي صعب جداً أن أرتب الغرفة بعد تكدس الأشياء خصوصاً بعد الحفلات أو بعد الاختبارات، يحتاج ذلك لوقت لكن كما ذكرتي النتيجة مرضية تجعلك تشعرين بالانتعاش والانتاجية، أعجبتني صور الثلاجة شكراً على التعريف بهذا النظام المهم

    رد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

  • لخدمات الكتابة

    askfmm

  • قناة تيلقرام

    askfmm
  • للمشاركة في التدوين

    askfmm

  • للتواصل

  • سأكون سعيدة بوضعك لبريدك الإلكتروني لتشاركني القراءة متى ما نُشرت التدوينة!

  • Follow on WordPress.com
  • التصنيفات

  • الأرشيف

  • تدوينات قد تلهمك!

  • مرّ بمدونتي

    • 117,323 صديق
%d مدونون معجبون بهذه: